مدونة واتساب

احتفلت شركة واتساب في مطلع الأسبوع بعيدها السابع وقد كانت رحلتنا حتى الآن مذهلة. وفي الأشهر المقبلة سوف نركّز بشكل خاص على خصائص الأمان والحماية وعلى تأمين طرق إضافية تبقيك على اتصال بالأشخاص الذين تهتم لأمرهم.

إن هذه المناسبة تشكل أيضاً فرصة للنظر إلى الماضي وتقييمه. عندما أطلقنا واتساب عام ٢٠٠٩، كان استعمال الناس للأجهزة الخلوية مختلفاً تماماً عما هو عليه اليوم. حيث كان متجر Apple حديثاً لا يبلغ عمره سوى بضعة أشهر. وكان ما يقارب ٧٠٪ من الأجهزة الذكية المستخدمة حينها يعتمد إما على نظام تشغيل بلاك بيري أو على نوكيا. في المقابل كانت الأجهزة التي تعتمد على أنظمة التشغيل التي تقدمها Google أو Apple أو ميكروسوفت - والتي تشكل اليوم ٩٩.٥٪ من المبيعات - تستحوذ على ٢٥٪ من مجمل مبيعات الأجهزة الخلوية آنذاك.

وإذا أردنا التطلع إلى أفاق السنوات السبع المقبلة فنريد التركيز على الأجهزة الخلوية التي تستخدمها الأكثرية الساحقة من الناس. وبالتالي وبنهاية العام ٢٠١٦ لن ندعم استخدام واتساب على الأجهزة التي تعتمد أنظمة التشغيل التالية:

  • أنظمة تشغيل بلاك بيري وأجهزة بلاك بيري ١٠
  • نوكيا S40
  • نوكيا Symbian S60
  • أندرويد ٢.١ وأندرويد ٢.٢
  • ويندوز فون ٧
  • أي فون 3GS/iOS 6

وفي حين أن هذه الأجهزة شكلت جزءاً هاماً من تاريخ الشركة، لكنها لا تقدم الإمكانيات اللازمة لمواكبة تطوير خصائص واتساب وتوسيعها في المستقبل.

كان من الصعب اتخاذ هذا القرار، لكنه القرار الصحيح لتزويد الناس بطرق أفضل للتواصل مع أحبائهم وأسرهم وأصدقائهم من خلال واتساب. في حال كنت من مستخدمي هذه الأجهزة نوصيك بتحديث هاتفك واستخدام هاتف جديد من نوع أندرويد، أي فون أو ويندوز فون قبل نهاية عام ٢٠١٦ لتتمكن من الاستمرار في استعمال واتساب.

تحديث: سوف تقوم واتساب بتمديد تقديم الدعم لنظام تشغيل بلاك بيري ونوكيا S40 ونوكيا Symbian S60 لغاية ٣٠ من حزيران/يونيو ٢٠١٧.